للأسف ، جنوى على الأقل كان يستحق نقطة التعادل. صفقة كبيرة لجواد الياميق

الازرق و الاحمر، لم يقدموا شيئا يذكر في الشوط الاول، و لكن في الشوط الثاني الفريق كان افضل بكثير. مشاركة اولى ممتازة من جواد الياميق.

981
Marco Liguori (Pianetagenoa1893.net)
Accetta i marketing-cookies per visualizzare questo contenuto.

خطيئة، يا له من أمر سيء اصدقائي مشجعي جنوى من بوكاديزي الى ماتو غروسو، لجنوى الذي لم ينتهز الفرصة امام روما الذي لم يقدم اداء يجعله يستحق الفوز: التعادل كان النتيجة الأكثر عدلا. روما كانوا مرهقين بعد مباراتين امام برشلونة في دوري الابطال و الديربي امام لاتسيو يوم الاحد، بجانب ان الفريق لعب بطريقة لعب مختلفة عن المعتاد. و لكن روما لم يكونوا مقنعين، للأسف، جنوى ايضا لم يكن مقنع في الشوط الاول: هذا يضاف الى ان دفاع الفريق لم يمن مركزا في هدف جنكيز اوندير الاول و هدف زوكانوفيتش العكسي في مرمى جنوى. الفريق استيقظ من سباته بعد ما اصبحت النتيجة 2-0 لمصلحة روما بعد دخول كل من ميديرش، روسي و كوفي، ثلاث تبديلات غيرت الكثير و الكثير في طريقة لعب جنوى في الشق الهجومي و اعطت ايضا التوازن الدفاعي. هدف لابادولا اعاد الفريق للمباراة و لكن للأسف، لم نستطع ان نحقق التعادل.

الآن أرغب بأن أتحدث عن 4 نقاط ايجابية حصلنا عليها من ملعب الاوليمبيكو. الأولى هي التأكيد: بيرين ، دائما ما يكون جاهز في اللحظات التي يحتاجه فيها الفريق. الثانية هي لابادولا: يسجل، يقاتل و يزعج مدافعي الخصم. الثالثة هي ميليوري: في وجوده لا نشعر ابدا بغياب لاكسالت بل يقوم بقطع العديد من الكيلومترات. و أخيرا و ليس آخرا ، جواد الياميق: المغربي الذي رحبنا به بكل حرارة. مستواه في أول مباراة لعبها في مسيرته في الدوري الايطالي مع نادي جنوى كان مقنع حقا. لقد اخفى خطورة لاعب جنوى السابق ستيفان الشعراوي الجناح الايسر لنادي روما. الياميق كان دائما متواجد في الوقت و المكان المناسبين. ( هنا تستطيع رؤية صوره في المباراة fotogallery).

يوم الأثنين، الساعة 9:45 بتوقيت مكة المكرمة ( يا له من وقت غير لطيف للعب المباريات، برفقة ظهر يوم الأحد ! ) فيرونا سيزور جنوى في الماراسي. فوز جنوى المحتمل سيجعله في النقطة 41 و بذلك سننتهي من صراع البقاء. صعب، صعب جدا ان نحصل على المركز العاشر الذي سيعطينا القليل من المال نهاية الموسم، و لكن هل رأيت ؟ أنتهى و إلى اللقاء !

ايضا نرغب بشكر حساب مشجعي جنوى بالعربي على الترجمة من الايطالية الى العربية

Accetta i marketing-cookies per visualizzare questo contenuto.